منصة موحدة للتأشيرات في السعودية

دشنت السعودية منصة موحدة للتأشيرات تحمل اسم “تأشيرة السعودية”، بهدف تسهيل إجراءات التقديم على التأشيرات، في إطار سعيها إلى استقطاب مزيد من السيّاح خلال السنوات المقبلة.

وقال مساعد وزير الخارجية للشؤون التنفيذية عبد الهادي المنصوري في كلمة أمام ملتقى الحكومة الرقمية المنعقد في الرياض، إن هذه المنصة مربوطة بأكثر من 30 هيئة ووزارة وقطاع خاص، لتسهيل إجراءات الحصول على مختلف أنواع التأشيرات، من بينها تأشيرة الحج، أو الزيارة بغرض العمرة، أو السياحة أو العمل، فضلاً عن تمكين أكثر من 50 جهة حكومية وقطاع خاص من خلال التأشيرة الحكومية.

تأتي الخطوة السعودية في إطار سعيها لزيادة عدد السيّاح خصوصاً بعد إطلاقها العديد من الوجهات السياحية الجديدة، ورفع مستهدفها السياحي إلى 150 مليون زيارة سنوياً بحلول 2030.

يتزامن إطلاق المنصة السعودية الجديدة مع مساعٍ خليجية لإطلاق العمل بالتأشيرة السياحية الموحدة، بعد اعتماد القرار من قبل المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون الخليجي في قمة الدوحة الشهر الماضي، وتفويضه وزراء الداخلية باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذه التأشيرة.

وفي هذا الإطار، أصدرت السعودية أكثر من 18.6 مليون تأشيرة خلال عام 2023، في وقت عملت على تقليص مدة إصدار التأشيرات الرقمية لتصل إلى 60 ثانية. كما عملت المملكة مع 56 دولة على رحلة رقمنة التأشيرات.

وفقاً لمستهدفات المملكة خلال العام المقبل، تسعى السعودية لزيادة حجم الإنفاق السياحي إلى 289 مليار ريال، وتحقيق 88 مليون زائر، والمزيد من التوظيف في القطاع السياحي، وفقاً لميزانية عام 2024.

يذكر أن الملتقى سيشهد الإعلان عن نتائج قياس التحول الرقمي في 2023. وكان محافظ هيئة الحكومة الرقمية أحمد بن محمد الصويان صرح سابقاً أنه في ظل رؤية المملكة 2030 “نعمل على مواصلة رحلة التحول الرقمي، بتمكين كافة الجهات الحكومية من رفع كفاءة الخدمات الرقمية التي تسهم في تحسين تجربة المستفيدين وتطوير جودة الحياة وزيادة التنافسية”.

أخبار ذات صلة